مملكة البحرين....تاريخ وعراقه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مملكة البحرين....تاريخ وعراقه

مُساهمة من طرف ابو مشعل في الثلاثاء مارس 22, 2011 9:07 am


( البحرين … تاريخ وعـراقة )

يوم أن تولى الشيخ/ عيسى بن سلمان آل خليفة – رحمه الله- حكم بلاده، كانت مملكة البحرين الشقيقة جزيرة تائهة تتقاذفها الأمواج وتحيط بها الأطماع وتحدق بـها العيون الطامعة النهمة… وكل عين تدعي أن لها فيها " حقاً " وكل طامع يفتري أنـها من أملاكه، ووسط هذا الجو الهادر والعيون النهمة سار الشيخ / عيسى بن حمد آل خليفة – رحمه الله- ببلاده بحكمة القائد وشجاعة الفرسان في الطريق التي تؤدي إلى حياة الكرامة والعطاء والخلود فقاد آنذاك أكبر حملة دبلوماسية عرفتها المنطقة في تاريخها الطويل وأوصل قضية بلاده إلى كل المحافل السياسية الدولية والإنسانية وأستطاع بإصراره وعناده وكفاحه ومواصلة ليله مع نـهاره أن يحقق الإنتصار الكبير وذلك عندما أجمعت المنظمة الدولية على ضرورة إعطاء شعب البحرين فرصته في تقرير مصيره، حيث قرر مجلس الأمن الدولي إجراء إستفتاء لشعب البحرين العربي الأصيل ليقول كلمته وكانت النتيجة المتوقعة وكان الإنتصار الكبير لكل أصحاب الضمائر الحية وذلك عندما صوت الشعب البحريني بالإجماع على الإستقلال وبالإصرار على أن تكون له هويته الوطنية وإنتمائه القومي وبمجرد ظهور نتيجة الإستفتاء التي تمت بإشراف دولي أعتلى سمو الشيخ/ عيسى بن سلمان آل خليفة – رحمه الله- منصة التاريخ عام 1979م من القرن الماضي ليعلن عبرها عن مولد دولة البحرين الحرة المستقلة ذات الدستور المعبر عن إرادة شعبها وكان يوم فرحه وكان يوم سعاده ليس فقط للراحل الفقيد – رحمه الله- فحسب بل لكل شعب البحرين وكل أبناء الأمة، وبدأ – رحمه الله- بعدها يوطد أركان الدولة الحديثة " ذات الموارد المحدودة" فأنشئت الوزارات وسنت القوانين وأستحدثت الأنظمة ووضعت الضوابط والمعايير ووضعت الأسس والقواعد لبناء مؤسسات الدولة في كل التخصصات والمجالات وبدأ بتأسيس " قوة ودفاع البحرين" وتأسيس نواة للأمن العام ( الشرطة) وظل – رحمه الله- ينتقل من ميدان معركة لآخر حتى تحقق له الرجاء وشاهد الآمال التي راودت خياله وهي تتحقق الواحدة تلو الأخرى، فعمت النهضة كل المجالات، وساد التقدم والرقي كل الميادين وكانت نهضة إقتصادية بهرت كل المراقبين بالرغم من الموارد القليلة، وكانت نـهضة تعليمية وثقافية وفكرية وعمرانية وكانت صحافة قوية تعبر عن ضمير الشعب وتحاكي الآمال والتطلعات لكل مواطن بحريني، وكما حرض الشيخ/ عيسى بن سلمان آل خليفة – رحمه الله- على بناء الدولة الحديثة حرص على إشاعة المحبة والمودة والإخاء بين أفراد شعبه… فكان الترابط الأسري قوياً وكان هذا النسيج الإجتماعي المتكامل إعتبر – رحمه الله- كل أبناء البحرين أبناء له… ويوم رحيله بكاه أبناء البحرين كوالد عطوف… شعب مخلص كان لكل واحد منهم نصيب ومكانة في قلبه كما حرص على نشر العدل وتحقيق المساواة، وحرص كل الحرص على أن تلعب بلاده دوراً مميزاً في الحياة الخليجية والعربية والدولية فكانت ولا زالت مملكة البحرين عضواً فاعلاً في مجلس التعاون الخليجي وكان من رجالات العرب الذين تبوأوا مكانة مرموقة لما له من رجاحة عقل وبُعد نظر وصبر وحكمة في مواجهة الظروف والخطوب، وكما كان أخا شقيقاً لكل عربي قائداً كان أم مواطناً عادياً ولإيمانه – رحمه الله – بربه وإعتزازه وفخره بإنتمائه القومي وإخلاصه وحبه وتفانيه في خدمة أبناء وطنه وحرصه على نهضة بلاده أقام علاقات مميزة مع كل قادة العرب بشكل عام ومع إخوانه قادة الخليج بشكل خاص وحتى تبقى البحرين عريناً للعروبة وموطناً من مواطن الإسلام عمل مع الفقيد خادم الحرمين الشريفين الملك/ فهد بن عبد العزيز -طيب الله ثراه- على ربط البحرين والسعودية بشريان يضخ الدم إلى قلب كل سعودي وبحريني فيزيد البلدين الشقيقين قوة وتلاحماً فكان جسر الملك فهد واحد من المشاريع التي زادت الأخوة والمحبة والألفة بين الشعبين الشقيقين.
ويوم أن ودعت البحرين أميرها الراحل في عام 1999م كان هول المفاجأة على الأمة كلها شديداً فبكاه الجميع بدموع غزيرة .. سخية… بكاه أهل البحرين لأنه وعلى مدى ثمانية وثلاثين عاماً كان لهم نعم القائد والوالد… والربان الذي قاد سفينتهم في بحار الظلمات حتى أوصلها إلى بر الأمن والأمان.
* وعلى خطة الفارس الهمام سار جلالة الملك/ حمد بن عيسى آل خليفة فأسكن مملكة البحرين في سويداء قلبه فقد تحولت البحرين إلى مملكة بموجب مشروع الميثاق الوطني الذي أعدته لجنة وطنية وقدمته إلى جلالة الملك / حمد بن عيسى آل خليفة بعد أن وافق عليه الشعب البحريني فأكمل مسيرة والده الراحل بكل إقتدار وحكمة ونجاح وأستطاعت مملكة البحرين في عهد صاحب الجلالة الملك/ حمد بن عيسى آل خليفة من تحقيق إنجازات رائدة في كافة الأصعدة السياسية والإجتماعية والعلمية والصناعية وقد حقق الإقتصاد البحريني في عهد جلالته معدلات نمو قياسية، كما شهد القطاع السياحي إنتعاشاً كبيراً في ظل توافر مقومات الجذب السياحي من إستقرار أمني وسياسي وتنوع الخدمات السياحية من سياحة تاريخية وأثرية وعلاجية وخدمات فندقية وسياحية ورياضية.
أما التنمية البشرية والتي كانت من أولويات جلالة الملك/ حمد بن عيسى آل خليفة إيماناً من جلالته أن الإنسان هو محور التنمية الشاملة وغايتها وأحتلت مملكة البحرين في هذا الصدد المركز الـ 39 عالمياً على رأس البلدان ذات التنمية البشرية العالية والثالثة عربياً وذلك وفقاً لتقرير التنمية البشرية لعام 2010م الصادر عن برنامج الأمم المتحدة.
لن نخاف على مملكة البحرين ( فآل خليفة ) قد سطروا أروع الملاحم بهذه الأرض الكريمة وجعلوا من أرضها قرة عين لكل أبناء الخليج والعرب بل وللعالم أجمع.
حفظ الله مملكة البحرين وحما قيادتـها الرشيدة بقيادة جلالة الملك/ حمد بن عيسى آل خليفة – حفظه الله– وشعبها الوفي المعطاء.


بقلم فهد شباب الحربي
جميع الحقوق محفوظة
[/color]

[/size]

ابو مشعل

ذكر
عدد الرسائل : 1
العمر : 40
الموقع : السعوديه
العمل/الترفيه : موظف
المزاج : عادي
جنسيتك : سعودي
كيف تعرفت علينا : صديق
تاريخ التسجيل : 22/03/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى